البوابةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتالأعضاءدخول

شاطر | 
 

 كلام خطير جداً ومهم 00 اتمنى القراءة للموضوع كاملاً 0

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو غـــ(فيصل)ـــادة
نائب المدير العام
نائب المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 279
تاريخ التسجيل : 31/10/2007

مُساهمةموضوع: كلام خطير جداً ومهم 00 اتمنى القراءة للموضوع كاملاً 0   02/12/07, 08:25 pm

كلام جدا مهم و جزاه الله خيرا
بسبب عبارة ( أنشر تؤجر) (لا تبخل على نبيك بحركة زر )




مما لاشك فيه أن تقرير الأجر في أي عمل لا بد فيه من تحقق شروط كون العمل مأموراً به شرعاً ويؤدي إلى تحقيق أمر شرعي فالإخلاص والمتابعة شرطان لقبول العمل . ولذا يسعى كثير من المخلصين المحبين للخير لنشر سبل الخير بين الناس ولكن ليس حب الخير وحده كافياً للصواب إذ لا بد من تقدير الأمور والعواقب عند كل عمل .
والحرص الذي ذكرته هو الذي دفع أقواماً لنشر وتصوير الورقة المنسوبة إلى أحمد خادم الحجرة والتي لقيت رفضاً من عدد من العلماء على تتابع أزمانهم ، ومع ذلك نجد بعض المساكين يعمد إلى نشرها بسبب ( أنشر تؤجر ) .
أما الآن ومع تطور وسائل الاتصال ظهر لنا أسلوب آخر يحمل عبارة ( أنشر تؤجر ) وهي رسائل الجوال التي لا خطام لها ولا زمام ، فبمجرد أن ينشئ أحدهم رسالة حتى يكتب في آخرها هذه العبارة فتسوقها رياح الحرص بين الأخيار ولكن الرياح خالية من التعقل والنظر الصحيح ، إذ وجدنا بين هذه الرسائل ما يشيب لها رأس الوليد ، وسأحكي لكم جزء من هذه المعاناة التي وقفت عليها بنفسي تحت اسم
( أنشر تؤجر ).
1- انتشر بين الناس وخصوصاً الحريصين على الخير والدعوة رسالة تقول ( اتصل بالرقم ... في كندا وصوت لصالح النبي صلى الله عليه وسلم ولا تبخل على نبيك بدقيقة من وقتك أنشر تؤجر ) .
هذه الرسالة سارت في الناس أشد من رسالة خادم الحجرة النبوية ، واتصل بي بعض كبار السن ممن لهم نصيب وافر في العمل والدعوة وقالوا إننا اتصلنا بأنفسنا على هذا الرقم واضغط واحد ثم أدخل مربع ثم ..... وهكذا استنزفت هذه الرسالة أموال المسلمين دون أدنى فائدة ، والذي حصل هو أن إحدى الشركات اتفقت مع الاتصالات في كندا على تخصيص الرقم ونشره بين المسلمين من أجل كسب أموال طائلة قدرت بمبلغ أربعين مليون دولار في شهر واحد ، فأين نحن من هؤلاء ؟
ثم أين نتيجة التصويت المزعوم ؟ وهل الموضوع ينتظر التصويت أصلاً ؟ وإذا كانت نتائج التصويت ستؤثر على مسيرة هذه القضية فأين تصويتنا في قضايا أمتنا المنكوبة ؟
يا أهل رسالة ( أنشر تؤجر ) هلا تعقلتم قبل الإرسال .
ومن الطريف هنا أن أحد الدعاة الكبار قال لي : لقد اتصلت بسبب الحماس فقط من شدة الرسالة ثم أيقنت أن الموضوع لعبة .
2- انتشر كذلك رسالة حول موقع على شبكة الإنترنت ( إحذف الجزء الأول ثم قم بالتصويت لا تبخل على نبيك بحركة زر ) ؟! وإني أسال ماذا حصل من نتائج لهذا الموقع الذي حقق أكثر من ثمانين مليون زيارة في أقل من أربعة أشهر و نحن السبب ؟
إنها دعوة للإخوة الكرام أن يكونوا أكثر اتزاناً في الإرسال ...
3- جاءت رسالة من أحد أساتذة الجامعة ( تبرع لإخوانك في النيجر وإليك حساب الدكتور السميط لا تبخل على المسلمين ولو بريال ) فاتصلت بهذا الدكتور وكنت أعرف فيه التعجل وقلة التثبت فضلاً عن الحرص غير المتزن في حياته فسألته : هل ذهبت للبنك وتأكدت من رقم الحساب ؟ فقال لي : هذه رسالة في دعم الخير إن لم نقف معهم فمن يقف معهم ؟ عندها أخبرته أنه لا يوجد حساب باسم الدكتور السميط في هذا البنك بهذا الرقم فكيف تنشر ون هذه الرسائل دون تثبت ؟ يا دكتور أنت مكان قدوة ، فإذا أرسلت أنت وأمثالك فكيف نعيب على غيركم ؟
4- نماذج كثيرة من الرسائل التي اتهمت الناس وتكلمت في الأعراض وقذفت بعض المظلومين انتشرت بسبب أولئك المتعجلين الذين لم يلتزموا المنهج الشرعي في التثبت فبمجرد وصول الرسالة إليهم من أي شخص وفيها ( أنشر تؤجر ) يقومون بنشرها دون تثبت ولا تبين وهذا من أعظم الخلل الذي نحن بحاجة إلى منعه فوراً بالتصدي له والوقوف بتعقل ضده ..
5- أسلوب كتابة هذه الرسائل هو أسلوب الوصاية والاستعلاء كأن الناس قد أجروا عقولهم لهذا الكاتب فهو يأمر بشكل مقزز ( أنشر ، بادر فوراً بالاتصال ، هيا لا تتقاعس )
ألفاظ استعلائية فيها جانب الوصاية ظاهر جداً ، وهي جزء من الثقافة المستقاة من بعض الخطابات الدينية الموجهة في بعض المجتمعات والتي كان من ثمارها هذا النوع من الوصاية .
ومما يحزن أن بعضهم نشر رسالة مضحكة جداً تقول :{ السبت قبل الأحد ثم يجي الاثنين بعدها .. ( أنشر تؤجر ) المرسل : .......} .
أعتذر لأني لن أكتب ما صفة هذا المرسل ، لكن السبب في انتشارها هم ، أعني أولئك الذين لم يتثبتوا في النشر .
إخواني : كلي رجاء أن نعيد النظر في هذه الجزئية من تعاملنا مع ثقافة نشر الخير لأنها تعود علينا بالضرر لا الخير والأخطاء لا الإصلاح عفا الله عنا وعنكم ودلنا جميعاً إلى سلوك الخير والله المستعان ،،، كتبه

فهد بن عبد العزيز السنيدي

مذيع إذاعة القرآن الكريم

قناة المجد الفضائية

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ابراهيم
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

عدد الرسائل : 58
تاريخ التسجيل : 22/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: كلام خطير جداً ومهم 00 اتمنى القراءة للموضوع كاملاً 0   02/12/07, 10:53 pm

بارك الله فيك ابو غادة على هذا النقل الطيب الذي هو بحاجة الى نشره وان شاء الله هو من سيؤجر ناشره لان الامر فعلا خطير جدا......


رسالة اتتني قبل ايام هي عن الرسالة التي انتشرت بشكل كبير واعتقد انكم لا تجهلوها هي عن منع القران الكريم في هولندا

ادخل وصوت وللاسف تنشر بدون اي تثبت كما قال الاستاذ فهد ..... الشاهد تقول اخت لنا في الله انها بحثت في هذا الموقع ولم تجد كلمة تدل على قران فبحثت في ترجمة الهولنديه فوجدت مفاجئة ...... وجدت التصويت عن تاييدك لنشر قوات حفظ سلام في افغانستان صوت...وهذا لم اتاكد منه انا ولكن انقل لكم ماجرى..والحقيقة لانستبعد اي عمل يعملونه اعداء الاسلام لصالحهم وخاصة عن طريق المسلمين انفسهم .. وحب الخير من كثير من الناس يدفعهم للتصويت ولكن بعد هذه الاحداث المتواليه علينا من الان التريث والتاكد من كل صغير وكبير.....


بارك الله فيك اخي واعتقد ان هذه هي الرسالة الواجب نشرها للجميع حتى لانقع مرة اخرى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الخطاب
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 216
مزاجي :
تاريخ التسجيل : 31/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: كلام خطير جداً ومهم 00 اتمنى القراءة للموضوع كاملاً 0   03/12/07, 01:00 pm

ابراهيم كتب:

بارك الله فيك اخي واعتقد ان هذه هي الرسالة الواجب نشرها للجميع حتى لانقع مرة اخرى

و أنا معك اخي إبراهيم

جزاك الله كل خير أبو غادة

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
توأم الحياء
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

عدد الرسائل : 324
مزاجي :
تاريخ التسجيل : 05/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: كلام خطير جداً ومهم 00 اتمنى القراءة للموضوع كاملاً 0   06/12/07, 04:07 am

سبحان الله الموضوع بالغ الأهمية جزاك الله خيرا,أنا أيضا جائني إيميل فيه رابط لموقع أسترالي فيه تصويت لأفضل رجل ومن بينهم محمد صلى الله عليه وسلم , إحدى أخواتي في الله نبهتني فعلا إلى حقيقتهم وهو تسجيل أكبرعدد من الزيارات للموقع فكيف بكفار ينصرون نبينا وهو صلى الله عليه وسلم منتصر فيهم وبلاهم
بارك الله فيك أخي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
..:: الـبُـراق ::..
مشرف منتدى الصوتيات و المرئيات
مشرف منتدى الصوتيات و المرئيات


عدد الرسائل : 16
تاريخ التسجيل : 01/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: كلام خطير جداً ومهم 00 اتمنى القراءة للموضوع كاملاً 0   06/12/07, 05:02 am

نسأل الله ان يجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون احسنه ،،،
جزاك الله خير الجزاء يالغالي ابو غادة على هذه المشاركة الطيبة ،،،
وبارك الله فيك ونفع الله بك ،،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
توأم الحياء
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

عدد الرسائل : 324
مزاجي :
تاريخ التسجيل : 05/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: كلام خطير جداً ومهم 00 اتمنى القراءة للموضوع كاملاً 0   07/12/07, 05:53 am

اليوم جاني موضوع عالإيميل قلت أضمه مع هالموضوع للأهمية:



إخواني الأعزاء......

أود أن ألفت انتباهكم بأنه هناك بعض المواضيع التي يطلع علينا بها بين الحين والحين, بعض الشباب الله أعلم بنياتهم على إنها تحذير وتخويف

للناس من المعاصي !!! فنقوم بإرسالها عبر الإميل ووضعها بالمنتديات ثم نكتشف بعد فترة أنها كانت كذبا في كذب ولكن بعد أن يكون قد ضحك منا أعداؤنا وشبعوا ضحكا.

وفيما يلي أمثلة من هذه الحوادث التي ثبت كذبها جميعا :-

1. قصة الشاب الذي فتحوا قبره بعد 3 ساعات فوجدوه متفحما من اثر عذاب القبر ونشرت صورته

الحقيقة : الجثة لفتاة سعودية احترقت في حادث



2. قصة الفتاة العمانية التي تحولت لعنزة مشوهة لأنها استهزأت بقراءة القرآن.

الحقيقة : الصورة هي صورة عمل فني لفنانة فرنسية.



3. صورة الجني الذي قام شاب إماراتي بتصويره في كهف ومات الشاب مباشرة بعد تصويره.

الحقيقة : الجني عبارة عن نحت متقن في احد الكهوف وعيونه متصلة بمفتاح كهربائي لإضاءة العينين باللون الأحمر.



4. صورة لحديقة بألمانيا وقد كونت جذوع الأشجار على الجانبين شهادة التوحيد مع الادعاء أن ألمانيا قد أغلقت الحديقة.

الحقيقة : الصورة هي لوحة لفنان مصري وقد تم حذف توقيعه من عليها.



5. في احد المستشفيات الأمريكية جهاز رسم القلب لأحد المرضى يرسم كلمة الله

الحقيقة : منتدى يهودي هو صاحب الإشاعة ليضحك منا



6. إسلام مايكل جاكسون

الحقيقة: مايكل جاكسون يعلن احترامه للإسلام ولكنه ينفي الدخول فيه . ( إن الله لغني عن العالمين )



7. صورة الحرمين المكي والمدني تظهر مضيئة

في صور التقطتها الأقمار الصناعية ليلا

الحقيقة: الصورة ملفقة بالفوتوشوب حيث أنها التقطت نهارا وتم تغميق المباني المحيطة بالحرمين للإيحاء أنها التقطت في الظلام



8. صورة من وكالة ناسا توضح خط على سطح القمر من أثر انشقاقه للنبي .

الحقيقة: الصورة أيضا ملفقة بالفوتوشوب ، وبالبحث في موقع ناسا لم يوجد أي أساس لهذا الخبر.



9. صوره لمبني مكعب باللون الأسود يقال أنها بار تم افتتاحه في أمريكا يطلقون عليه تفاحة مكة ويقولون انه تشبيه للكعبة المشرفة

الحقيقة: هذه الصورة لمقر أحد معارض شركة أبل المنتجة لنظام تشغيل الماكنتوش المنافس لمايكروسوفت والمبني المكعب ما هو إلا مدخل زجاجي للمعرض وقد كان مغطي بطبقه سوداء حتى موعد الافتتاح.



إخواني دين الإسلام اكتمل بوفاة النبي صلى الله عليه وسلم ولا يحتاج لمثل هذه القصص والأوهام ليقتنع به الناس فنأمل من كل واحد أن يتأكد من أي شيء يصله قبل نشره بين الناس

والله الهادي إلى سواء السبيل
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ابراهيم
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

عدد الرسائل : 58
تاريخ التسجيل : 22/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: كلام خطير جداً ومهم 00 اتمنى القراءة للموضوع كاملاً 0   07/12/07, 10:30 pm

بارك الله فيكم على هذه المعلومات القيمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو غـــ(فيصل)ـــادة
نائب المدير العام
نائب المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 279
تاريخ التسجيل : 31/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: كلام خطير جداً ومهم 00 اتمنى القراءة للموضوع كاملاً 0   08/12/07, 11:22 pm

بارك الله فيكم اخواني على تفاعلكم مع الموضوع


وبارك الله فيك اختنا توأم الحياء على تعقيبك المهم والذي مر علينا وصدقناه Smile

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كلام خطير جداً ومهم 00 اتمنى القراءة للموضوع كاملاً 0
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: 
۩ المنتديات العامة ۩
 :: المنتدى العام
-
انتقل الى: